كلمة مدير المحطة

 

 

يعد البحث العلمي محورا أساسيا لتطور وتقدم الأمم والمجتمعات، وبفضل الله ثم بجهود الباحثين ظهر العديد من الاختراعات إلى الوجود وعمت فائدتها البشرية في أنحاء العالم. ومن المعلوم أن مراكز ومحطات الأبحاث هي النواة التي تنطلق منها تلك الاختراعات والابتكارات التي يتم تطويرها وانتشارها في الأغراض التطبيقية. ومن هذا المنطلق ولأهمية العمل البحثي أنشأت محطة الأبحاث والتجارب الزراعية التابعة لكلية علوم الأغذية والزراعة بجامعة الملك سعود منذ أكثر من 3 عقود لتكون نواة للبحث العلمي في المجال الزراعي حيث كانت من أوائل المحطات البحثية في المملكة في هذا المجال حيث تم فيها تنفيذ العديد من الدراسات والأبحاث العلمية والتطبيقية التي ساهمت في تطور التنمية الزراعية بالمملكة خلال الفترة الماضية والتي امتد آثرها إلى الوقت الحاضر مع الحرص على مواكبة التطور في المجال البحثي مستقبلا. كما ساهمت محطة الأبحاث والتجارب الزراعية في نشر المعرفة ورفع مستوى الوعي لدى المهتمين بالمجال الزراعي في المجتمع. إن متطلبات البحث العلمي وأدواته من الأساسيات التي حرصت عمادة الكلية وإدارة محطة الأبحاث على توفيرها رغبة في حث وتشجيع الباحثين للقيام بإجراء الأبحاث العلمية الجادة والنافعة لتبقى محطتنا مصباحا يشع منه نور العلم في المجال الزراعي للناس أجمع، والله ولي التوفيق.

مدير محطة الابحاث والتجارب الزراعية والحيوانية

                د. ماجد بن عبدالرحمن العتيبي

حول المحطة

تقع محطة الأبحاث والتجارب الزراعية جنوب مدينه الرياض بمنطقه ديراب حيث تبعد عن مبنى كلية علوم الأغذية والزراعة حوالي 50 كيلو متر، وقد تم تأسيس المحطة عام 1396هـ -1976 م على مساحة تقدر بحوالي 220هكتار (2200دونم)، وتبلغ المساحة المستغلة منها في عام 1431هـ حوالي 200هكتار ينفذ فيها العديد من التجارب والأبحاث الزراعية على مختلف أنواع المزروعات الحقلية وتشمل هذه المساحة أيضا منشآت ثابتة ومباني وطرق يصل أطولها 11كم

 

الرؤية

نتطلع إلى توظيف آليات البحث العلمي والتقنيات الحديثة في تطوير القطاع الزراعي بالمملكة

 

 

الرسالة

استثمار الكوادر البشرية والإمكانيات المتاحة في رفع مستوى البحث العلمي والتدريب بهدف نشر المعرفة وتطبيقاتها للباحثين والعاملين في مجال الزراعة

 

الأهداف

تنفيذ الأبحاث والمشاريع العلمية والتطبيقية في المجال الزراعي.   التدريس العملي وتدريب طلاب كلية علوم الأغذية والزراعة والعاملين من ذوي الاختصاص.   نشر المعرفة والوعي الزراعي في المنطقة.   إقامة الحقول الإرشادية للعاملين

 

 

الهيئة الاشرافية للمحطة

 

تم تشكيل هيكل إشرافي وإداري خاص لتحقيق أهداف المحطة والعمل على التنسيق الكامل بينهما وبين إدارة الكلية وأقسامها العلمية المختلفة ويكون سعادة عميد الكلية هو المشرف العام على المحطة كما إن للمحطة مجلس إدارة يتكون من أعضاء هيئة التدريس يمثلون مختلف الأقسام بالكلية يكون من اختصاص المجلس وضع خطه للمحطة ويرأس المجلس سعادة مدير المحطة وكذلك مساعد للمدير للإشراف على الوحدات التنفيذية وسير العمل بالمحطة.

 

أولا: المدير

يعين من قبل عميد الكلية ويكون له من الصلاحيات ما يمكنه من الإشراف العام على جميع أنشطة المحطة والعاملين بهاء واتخاذ القرارات الإدارية والمالية التي تضمن الانتظام في سير العمل بها.

ثانيا: المدير المساعد

يتولى الأشراف على جميع الوحدات التنفيذية للمحطة وذلك لتسهيل العمل وتذليل الصعاب ولضمان دقة تنفيذ الأبحاث والتجارب والعمليات الزراعية المختلفة.

ثالثا: رؤساء الوحدات التنفيذية

لضمان تنظيم سير العمل داخل المحطة تم تكوين عدة وحدات تنفيذية متخصصة تضم مهندسين وفنيين متخصصين في مختلف المجالات ولكل وحدة رئيس يتم تعيينه من قبل مدير المحطة وتتولى هذه الوحدات تنفيذ الأبحاث والتجارب الزراعية كما تقوم بعمليات الخدمة والصيانة حسب المتطلبات البحثية والإرشادية ولتكون نموذجا يحتذى بها في مجال التدريب والبحث العلمي الزراعي.

الوحدات الرئيسية بالمحطة

 

 تشتمل المحطة على الوحدات البحثية والوحدات المساندة التالية:

 

اولاً: الوحدات البحثية

  1. وحدة أبحاث المحاصيل
  2. وحدة أبحاث النخيل والفاكهة
  3. وحدة أبحاث المراعي والغابات
  4. وحدة أبحاث الخضر

ثانيا: الوحدات المساندة

  1. وحدة وقاية النبات
  2. وحدة التشغيل والصيانة
  3. وحده المشاتل والتنسيق
  4. وحده التطوير والمتابعة

دور المحطة في خدمة المجتمع

  • أصبح للمحطة صوره واضحة في المجتمع الزراعي من خلال ما تقدمه من خدمات وأنشطه ومنها:
  • تنفيذ الأبحاث الزراعية المختلفة لجميع التخصصات الزراعية وقد تم نشر معظم هذه الأبحاث على المستوى المحلي والعالمي.
  • التعاون في شتى المجالات والأبحاث مع العديد من الهيئات الزراعية المحلية ككليات الزراعة، وزارة الزراعة والمنظمات العالمية كمنظمات              ICARDA ومنظمة ICRASAT.
  • تقديم حقول الإرشاد، ميادين التدريب وعقد الدورات التدريبية في المجال الزراعي.
  • تزويد القطاع الزراعي من خلال بنوك البذور بمختلف أنواع بذور الأشجار الخشبية وكذلك شتلاتها.
  • الإسهام الفعال في أسبوع الشجرة على مستوى مدينه الرياض سواء بتقديم الشتلات او الإرشاد والتوعية.
  • تنظيم العديد من الزيارات الميدانية بالتعاون مع مختلف الهيئات الزراعية للاستفادة وتبادل الخبرات في المجال الزراعي.
  • تقديم مكان المناسب لمختلف الأنشطة الاجتماعية والرياضية لكليات الجامعة.
  • المشاركة في المعارض الزراعية التي تقام في مدينه الرياض.
 
 
SEO keyword: 
محطات الأبحاث والتجارب الزراعية والحيوانية